bidaro com بيدارو كوم
أهلاً وسهلاً بكم في
منتديات بيدارو
مع اطيب الأوقات
للأخوة الراغبين بالتسجيل
يرجى الأطلاع على التعليمات
مع التقدير ،،
goweto_bilobed goweto_bilobed goweto_bilobed
,, أهلاً بأخي وصديقي الإنسان، من كان ومن أين ماكان ,,
goweto_bilobed goweto_bilobed goweto_bilobed

شاطر
استعرض الموضوع السابقاذهب الى الأسفلاستعرض الموضوع التالي
avatar
عبدالله النوفلي
المدير العام
المدير العام

المسيحيون العراقيون حلقة خاصة عن برطلة

في الأربعاء 23 مايو 2012, 11:19 pm
المسيحيون العراقيون
الواقع وآفاق المستقبل في العراق
(برطلة وما أدراك ما برطلة؟)

علينا أن نصرخ بقوة ومعا وننطق بكلمة (لا) كي نوقف مخططات جهنمية تحاك بوسائل وطرق شتى وتريد أيذاء أبناء شعبنا وبلداته الآمنة ومنها على سبيل المثال وليس الحصر (برطلة) البلدة العزيزة والتي ما توقفت يوما محاولات من يريد لها التغيير بكافة الوسائل ديموغرافيا أو دينيا أو بأي شكل من الأشكال، وما بدأه النظام السابق بحجة توزيع الأراضي على العسكريين والذي نحصد نتائجه اليوم، فإن من خلف ذلك النظام اليوم أيضا يحاولون أكمال ذلك المخطط، وكلنا سمعنا بأن النية كانت متجهة لتوزيع (2000) قطعة في المدينة لبناء وحدات سكنية وهي كلمة حق يراد بها باطل والذي تم التصدي له ولا ندري إن كان قد توقف أو تم تأجيله لفترة معينة!!! واليوم نسمع أيضا عن ورقة جديدة وبثوب جديد مفادها أن وزيرا لا علاقة له بالأمور الدينية!!! يخصص قطعة فيها كي يتم استعمالها للأمور الدينية!!! انظروا كم أن الوزير في حكومة العراق مؤمنا ومهتما بأعلاء كلمة الله التي ستبقى عليا ما شاء الله إن أراد هذا أو لم يرد، لكن أن يتم ذلك بسحق مدينة بكاملها رغما عن أنفها فهذا بكل تأكيد ما لا يريده الله الذي خلق الإنسان من ذكر وأنثى وجعلهما شعوبا وقبائل لكي يتعارفوا!!! لا أن يزرع أحدهم الفتنة لأخيه الآخر كي يتقاتلوا لاحقا!!!
وكلنا سمعنا وشاهدنا ربما قبل ما يقرب السنتين من الآن كيف حدثت الفتنة والمواجهات في تلك المدينة المسيحية تاريخيا والتي صمد أهلها ولم يتركوها وبقوا متشبثين بماضيهم وبما تركه لهم أجدادهم، لكن قوى تبدو اليوم متناقضة كما كان عليه الحال قبل 2003 وبعده تحاول اللاحقة أكمال مخططات سابقتها!!! حقا أنها مهزلة !!! فما لم يستطع النظام في السابق من أحداثه جذريا يريد اللاحقون أكماله وكيف؟ انظروا إنه عن طريق وزارة لا علاقة لها بالدين حتى لا تحوم الشبهات حولها!!! ورغما عن أنف أهلها ومجلس ناحيتها الذي يحرص إلى خلق حالة من التوازن فيها كي تبقى آمنة ويعيش أهلها من كل الأطياف بسلام ووئام.
ونحن وأحزابنا وقياداتنا الدينية لم نفق بعد ونحدد هول ما سيحدث، بل قبل كل ذلك بدءنا نتصارع فيما بيننا في من يبدأ الاستنكار؟!!! تصوروا!!! ألم ينطبق علينا المثل القائل: (عرب وين طنبورة وين؟)، أليس من المفترض أن نهب جميعا ونطلقها مدوية كي نوقف هذا المخطط الجديد؟ يا سادتي القياديين؛ انسوا خلافاتكم واعملوا كلما في وسعكم ولا تنتظروا كي تجتمعون وبعده تقررون، لأن ليس هناك وقت ولم يعد في القوس منزع، فإن الجماعة يبدو أنهم قد حزموا أمرهم لفرض واقع جديد في برطلة.
فبعد أفشال خطة توزيع الأراضي التي نوهنا عنها أعلاه والتي كان الغرض منها خلق خرقا في التوازن الطائفي فيها وكذلك الديني، فإنهم اليوم يخرجون ورقة جديدة كي يكملوا اللعبة وغدا ربما سينصبون الخيام ويجلبوا اناسا بحجة أقامة معسكرا كشفيا ربما؟ وهذا في الظاهر لكن في الخفاء يكون فقط الله هو العالم ما هو المخطط، المهم أن تنجح المخططات ونحن مشغولون بالصراع فيما بيننا كوننا خرقنا الاتفاق ولم نلتزم بتسلسل الاستنكار!!! وإن كان تجمع الأحزاب مخدرا أو نائما أو أخرسا، فلا يحق لمجموعة دون غيرها أن تتكلم او ترفض؟
يا للسخرية؛ فربما سيقول قائل منهم أنها بلدة سريانية فما دخل الكلداني أو الآشوري؟ وهذه طامة كبرى لا أستبعد حصولها فما سيحدث لو تحقق من مخططات المتربصين ببرطلة فإنه سيكون بداية النهاية لها ولكن ليس هي فقط بل لقره قوش وكرمليس التي هي في الجوار القريب منها، وإن كان أهل تلكيف يوما قد هجروها إلى أقاصي الأرض، وحلّ بها ماهي عليه اليوم من واقع مرير كون الغرباء يسكنوها وحجارة مبانيها تبكي على من كان يسكنها وأرضها تولول على بنيها الذين تركوها ورحلوا عنها بعيدا، فإن هذا النواح سيكبر وينموا لأن قافلة الراحلين مستمرة والهجرة متنامية والأرض ستصبح يتيمة لا سامح الله وستبقى فقط الأطلال هناك التي ستغطيها رايات غريبة لم تألف مناظرها تلك الروابي الخضراء التي شهدت مسيرات السعانين وكرنفالات الميلاد والدنح، وبدلا عن ذلك سيحل البكاء والعويل وسيحدث ذلك حتما طالما أحزابنا متناحرة فيما بينها ومتفرقة بل متشرذمة وتتصارع على الأمور التافهة التي يجب أن لا يعيروها أية أهمية.
فإلى متى سنبقى نواجه الأمور بسلبية؟ إلى متى سيبقى شعبنا متشرذما ومتفرقا وبدون أرادة؟ فإن كان مستقبلنا لا يهمنا في العراق فعلينا السكوت والاستسلام ونسيان أرض ما بين النهرين الخالدة وكل تاريخ أبائنا وأجدادنا وتلك الديارت الجميلة وتراثنا المشرقي العريق، وهذا بالضبط الذي أرادته قوى الاستكبار العالمي والشيطان الأكبر هاتين المقولتين التي دائما ما كان يرددهما حلفاء من يريد أحداث التغيير في برطلة، فهل نجعلها وحيدة في الساحة ونقول لبرطلة اذهبي وقاتلي وحدكِ ونحن هنا قابعون؟ فبدون شك لن تكون برطلة هي الأخيرة التي سيتم سوقها للذبح، لأننا نجد اليوم مطران بلدة أخرى كبيرة يشكو من مخططات بشكل ولون آخر تريد لتلك البلدة التدمير والتغيير بحجة أخرى، وإن كان صوت انينه غير مسموعا اليوم، لكننا سنصحوا يوما على التململ والبكاء لأن الوضع سيكون غير قابل الاحتمال، والصبر له حدود وينفذ.
والطريقة الواحدة والوحيدة فقط لمواجهة كل ذلك هو أن نرصّ صفوفنا ونترك خلافاتنا ونقف صفا واحدا وتردد حناجرنا (لا) ولا دائما ولكن لا، السلبية كما تبدو بل لا للشر ونسمع لائنا بقوة للذين فيهم صمم ولكافة قوى الخير في العالم وللقيادات الدينية المؤثرة أينما كانت في العالم، فإن ما يريدون أحداثه هو تغيير ديانة المدينة على المدى ربما الذي لا يكون بعيدا كي تبقى طائفة واحدة هي المنتصرة ونحن بذلك لسنا ضد نشر الايمان الصادق وخصوصا نحن الذين نتميز بصفة المحبة حتى للأعداء!!! لكن كما تقول الآية: غيرة بيتك أكلتني ولا نريد يوما أن يقول الأحفاد كما نقول اليوم أن قطر كان أسمها بيث قطرايا وكانت الحيرة زاخرة بالأديرة والكنائس وكانت وكانت!!!
لأن الوقائع تشير إلى أن ما سيكون عليه مستقبل بلدات شعبنا سيقول عنه القائلين: تلكيف كانت بلدة عامرة بالمسيحيين وكذلك قره قوش كان يسكنها قرابة الخمسين ألف مسيحي في بداية الألف الثالث للمسيح وهكذا كان سهل نينوى ببلداته عامرا بالكنائس والأديرة ومكتضا بشعب كان يحمل المسيح في فكره وعقله وتصرفه، لكن قوى وعوامل خارجية أثرت فيهم وجعلتهم يحزمون حقائبهم ويتركون أراضيهم وهم ينوحون ويبكون وصوت بكائهم سُمع في الرامة وكانت راحيل تبكي على بنيها ولا يوجد من يسمها او يسليها لأنهم لم يعودا موجودين بل رحلوا بعيدا إلى أرض الشتات الأمر الذي نصلي كي لا يحدث لأن شعبنا لا يريد سوى أن يعيش بسلام وأن يتركوه يداوي جراحه ويصنع مستقبله في أرض آبائه وأجداده...


عبدالله النوفلي

_______________________________________________

 

استعرض الموضوع السابقالرجوع الى أعلى الصفحةاستعرض الموضوع التالي
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى